الدوري الايطالي

إنزاجي يعترف بأن مباراة أتلتيكو تسببت في تشتيت إنتر أمام بولونيا

احتفل إنتر بعيد ميلاده الـ 116 بأسلوب رائع، حيث تغلب على بولونيا 1-0 يوم السبت ليعزز تقدمه في صدارة جدول الدوري الإيطالي. ألهم الهدف الأول الذي سجله يان بيسك في الشوط الأول فريق سيموني إنزاغي بتحقيق الفوز الثالث عشر على التوالي في عام 2024.

على الرغم من أنه لم يكن أداءً لا يُنسى بأي حال من الأحوال، إلا أنه أنهى إنتر سلسلة خسارته في مباراتين على ملعب ريناتو دالارا. والأهم من ذلك، أن الفارق الذي يفصلهم عن يوفنتوس صاحب المركز الثاني ارتفع إلى 18 نقطة، مما يوفر استعدادًا مثاليًا قبل المواجهة الحاسمة في دوري أبطال أوروبا ضد أتلتيكو مدريد.

الفشل في إطلاق أي تسديدة في الشوط الثاني ألقى بظلاله على الفريق النيراتزوري انتصار. ومع ذلك، أكد مدرب إنتر إنزاغي أن الرحلة القادمة إلى إسبانيا ربما تكون قد شتتت انتباه رجاله حيث كان عليهم القتال بأسنانهم وأظافرهم للتمسك بميزة الذهاب المستحقة.

نحن سعداء جدًا: لقد احتفلنا بعيد ميلاد الإنتر بانتصار كبير جدًا، مما زاد تقدمنا ​​على المجموعة المطاردة،وقال مدرب إنتر لموقع النادي على الإنترنت. “في الشوط الأول، كنا نستحق التقدم، ثم في الشوط الثاني تفوق بولونيا وعانينا قليلاً.

ربما كنا مذنبين بالتفكير في المباراة ضد أتلتيكو في منتصف الأسبوع.

من المهم ملاحظة أن إنتر أراح مهاجمه النجم لوتارو مارتينيز. أدى غيابه إلى عرض هجومي هادئ، لكن متصدر الدوري الإيطالي حقق فوزًا حاسمًا آخر على خط المرمى، مما أدى إلى سقوط بولونيا من سلسلة انتصارات متتالية من ست مباريات في الدوري.

بعد أن حافظ على سجله المثالي بنسبة 100% في عام 2024، يمكن للإنتر أن يحول انتباهه إلى الحفاظ على تقدمه 1-0 في مباراة الإياب من دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا. الأحمر والأبيض.

اتبعنا أخبار جوجل لمزيد من التحديثات حول الدوري الإيطالي وكرة القدم الإيطالية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى