الدوري الايطالي

جماهير لاتسيو تحتفل بكاستيانوس وتسخر من إيموبيلي –

حقق لاتسيو فوزا حاسما 3-2 على فروزينوني المهدد بالهبوط مساء السبت للحفاظ على فرصه الضئيلة في تأمين كرة القدم الأوروبية. ظهر التوقيع الصيفي Taty Castellanos على أنه البيانكونسيليستي البطل بعد تسجيله هدفين من مقاعد البدلاء ليحسم مباراة مليئة بالأهداف على ملعب بينيتو ستيربي.

مع تراجع ظهورهم إلى الحائط بعد ثلاث هزائم متتالية في الدوري الإيطالي، لم يكن لدى لاتسيو هامش للخطأ أمام أسوأ فريق دفاعي في القسم. لكن المباراة لم تبدأ بشكل جيد بالنسبة لرجال المدرب ماوريتسيو ساري، حيث تأخروا بعد 11 دقيقة فقط قبل أن يقوموا بالعودة التي كانوا في أمس الحاجة إليها للحصول على النقاط الثلاث الحيوية.

ربما فشل كاستيلانوس في التكيف مع البيئة الجديدة، لكن أداء الليلة جعل مشجعي لاتسيو ينشطون على وسائل التواصل الاجتماعي. حل مهاجم جيرونا السابق محل القائد المتواضع تشيرو إيموبيلي في بداية الشوط الثاني وقلب الكفة لصالح الضيوف بلمسته الأولى في المباراة.

استغرق الأمر من اللاعب البالغ من العمر 25 عامًا خمس دقائق فقط لإكمال أول ثنائية له في الدوري الإيطالي، ليضاعف رصيده الموسمي بعد أن سجل هدفين فقط في أول 25 مباراة له في الدوري. على الرغم من تقليص الفارق عبر وليد شديرا، فشل فروزينوني في تجنب هزيمة أخرى حيث حصل كاستيلانوس على جائزة “رجل المباراة”.

وبعد المباراة، لجأ مشجعو لاتسيو إلى وسائل التواصل الاجتماعي للاحتفال ببطلهم. ومع ذلك، واجه إيموبيلي، الذي لم يكن محبوبًا لدى الجماهير المخلصة في ملعب الأولمبيكو، انتقادات شديدة بسبب عرض قاتم آخر. كما لاحظ موقع كالتشيو ميركاتو، استهدف المشجعون المحبطون الهداف المخضرم على منصات التواصل الاجتماعي المختلفة.

وفي ظل الوضع الحالي، تقترب مسيرة إيموبيلي في لاتسيو من نهايتها.

اتبعنا أخبار جوجل لمزيد من التحديثات حول الدوري الإيطالي وكرة القدم الإيطالية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى