الوقت الإضافي

شابت الإصابات موسم كرة القدم في غالواي. قصة خيبة الأمل

شابت الإصابات موسم غالواي. قصة المرونة والإحباط

يتأمل جون كونانون، مختار فريق غالواي، التحديات التي تواجه الفريق خلال حملة دوري أليانز لكرة القدم المحمومة، ويشبه في بعض الأحيان قائمتهم المليئة بالإصابات باشتباك سبعة لاعبين. مع 21 إصابة مذهلة في وقت ما، تم اختبار مرونة فريق جالواي، لكنهم تمكنوا من الاحتفاظ بوضعهم في القسم الأول بينما كانوا ينزفون المواهب الشابة الواعدة.

ورغم الانتكاسات، كانت هناك مؤشرات واعدة طوال فصل الربيع. بدءًا من البراعة التكتيكية لجوني ماكجراث وحتى ظهور النجوم الصاعدة مثل كيليان أو كوراوين وجاك مكابي وباتريك إيجان وليام أو كونهال، أظهر جالواي ومضات من اللعب الهجومي السلس. ومع ذلك، يعترف كونانون بأن هناك نقصًا في الاتساق، مشددًا على الحاجة إلى أداء ثابت طوال الموسم.

بينما كان الفريق يعاني من الإصابات في كرة القدم للأندية والكليات، أدى الجدول الزمني المكثف عبر البلاد إلى تفاقم الصعوبة. لم تترك كثرة المباريات سوى القليل من الوقت للاستعداد المناسب، مما أجبر اللاعبين على التوفيق بين التزامات الدوري ومتطلبات البطولة.

وعلى الرغم من الخبرة التي لا تقدر بثمن التي اكتسبها اللاعبون الشباب، إلا أن كونانون يعترف بأن الظروف لم تكن مثالية. مع غياب اللاعبين الأساسيين داميان كومر وشين والش وروب فينيرتي وماثيو تيرني وسيليان ماكدايد، واجه جالواي معركة شاقة للحفاظ على ميزتهم التنافسية.

وبينما يستعدون لمواجهة لندن في الدور ربع النهائي في كوناخت، يأمل جالواي في طي صفحة موسم مليء بالإصابات. حريصًا على بداية جديدة في المسابقة الجديدة، يبحث الفريق عن الخلاص بعد رحلة صعبة حتى الآن.

لندن ضد غالواي مباشرة في GAAGO يوم السبت الساعة 3 مساءً.

LiveScores متاحة الآن على موقع IrishScores.com

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى